كتاب : دولة النساء ( تأليف تصميم وتنفيذ الفنان الليبي : فتحي العريبي ) منشورات مجلة كراسي www.kraassi.com



كتاب
دولة النساء
مبدعات عربيات 
متلبسات بألوان قوس قزح
وأبجدية حروف الضاد
 

 

ااا  ميسون صقر  ااا
( تنام علي سرير الموت مسمومة )
 


 

عاشت الشاعرة والفنانة التشكيلية ميسون صقر سنين حياتها الشابة في القاهرة خلال فترة السبعينيات من القرن العشرين وشهدت هناك تجمعات أدبية نشطة مثل جماعة إضاءة وجماعة أصوات التي ساهمت في تنمية تجربتها الأدبية والشعرية وسهل عليها امتلاك لغتها الفريدة الباهرة والأنيقة لغة شكلتها بحس الفنانة التشكيلية وبصيرة الشاعرة الخلاقة علاوة علي فلسفتها الخاصة ذات الأبعاد المتناهية في أغوار العقل مما دفع بهذه اللغة إلى التزواج بين الباطن العميق والخارج الفسيح .
 

الزمن فعل ماض وأنا جسد الأنوثة مسبية للاحتمال بكر أم للمدي الشاسع ، جرح أم جسد تقلص بين حرفين فأمتشق رمحا وأنثي يحمل الخصوبة .
 

في عام 1982 تخرجت ميسون من كلية الاقتصاد والعلوم السياسية من جامعة القاهرة غير أن السياسة ودهاليزها الملتوية ومتاهاتها ذات المرايا المقعرة عند المنعطفات إضافة إلى وضعها العائلي الدقيق باعتبارها ابنة الحاكم السابق للشارقة في فترة ما من عمر تلك الإمارة الخليجية جعلتها تتحول إلى الثقافة لتصبح أحد أهم الرموز الحية في المجمع الثقافي في - أبو ظبي - وتقيم بهذا المجمع سلسلة من المعارض لأعمالها التشكيلية فيما أخذت مجموعتها الشعرية في الصدور تباعا .
 

هكذا أسمي الأشياء 1983 - الريهقان 1992 - جريان في مادة الجسد 1992 البيت 1993.
 

ظلت ميسون تحاول دائما تشكيل صورة لامرأة غير عادية امرأة من نوع ما امرأة رسمتها شعريا في ظل التعقيدات والظروف والعادات التي تلزم الأنثى العربية الخليجية كي تغلق فمها عن البوح بمكنوناتها مما دفع الكثيرات من النساء هناك للتحرر من قيود الأعراف البالية ويجعلن من أنفسهن موازيات للرجل .
 

سوف أطرح الآن الأنوثة كي أستبي أنوثة مرجومة وأحصنة مضرجة ملغومة وأنطفيء في الزبد . سيقولون استمسكت بالخيط الواهي .
 

في أرض الذاكرة وفي خضم صوت الريح وفي هيجان البحر تبحث ميسون في الأمواج وفي صدي أنين التنهيدة تبحث عن طفولتها وعن أمها وعن رائحة الحزن في دخان الأحلام . وتظل ميسون تبحث في شغف عن لغتها التي تكتبها لتتوحد مع نفسها وتشتعل .
 

امرأة تتحول أفعى ، تتلوى تنام علي سرير الموت مسمومة ، وعلي سرير الأرض تفج كالنساء تخبئ جسدا جميلا ، امرأة أخري تتحول أفعى وثالثة تتحول ورابعة وخامسة ، جميعهن يتلوين أفاعي وهذا الوقت المكعب الصامت يمر بتجربة المخاض ، لكنني أخلع جلدي الثعباني وألبس امرأة عادية . أسكب سمي وأجذب من أحب ، أشيد في عالمي مدنا ، كبيرة القلب وفي حلمي المتكون أتقيأ الرضاعة وأنهمر وحين يغمسونني في النفط أختنق لكنني أعود في شكل آخر .
 


 

الكتاب مجاز من قبل إدارة المطبوعات في بنغازي
بموجب الرسالة رقم م ط / 896 / 71 / 2003
المؤرخة في 16 / 1 / 2003



ومسجل تحت رقم 5379/ 2003 بدار الكتب الوطنية - بنغازي
المركز البيليوغرافى الوطني
وحدة الإيداع القانوني

جميع الحقوق محفوظة ولا يسمح بنقل أي جزء من نصوص وصور وموسيقي هذا الكتاب إلا بموافقة كتابية خاصة ، فيما عدا حالات الاقتباس القصيرة بغرض النقد أو التحليل وفقا للقواعد التي تفرضها الأصول العلمية .


 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
   فهرس محتويات كتاب : دولة النساء
 ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
هذه الدولة
 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
التعريف بالمؤلف - CV
  
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
الصفحة الرئيسية للكتاب
  ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مجلة كراسي - Home
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
^ ^ الانتقال إلي أعلي الصفحة ^ ^