كتــــــــاب




 

(3)
تغني من حنجرتها

قلة قليلة سمعت بالشاعر المصري : فؤاد بدوي - الذي رحل علي عالمنا يوم الأحد في الخامس من شهر نوفمبر 2000 . وقليلون الذين طالعوا كتابه عن فيروز ( جارة القمر ) من منشورات أوائل الستينيات عن الدار القومية للطباعة والنشر في القاهرة .

كان فؤاد بدوي من الأصدقاء المقربين للأخوين رحباني وفيروز ولقد قام في هذا الكتاب بسرد تاريخ العلاقة بين الإنسان في منطقتنا العربية وفن الغناء تخلص إلي أن الإنسان كائن مغن جرب في تاريخه الطويل كثيرا من أشكال التعبير وسجل ضمن اكتشافاته في هذا المجال ظاهرة جديدة متمثلة في الثلاثي الساحر فيروز والأخوين رحباني .

ولد الشاعر : ( محمد فؤاد بدوي ) بقرية روينة بمحافظة كفر الشيخ في مصر وحصل على ليسانس الآداب قسم التاريخ من جامعة الإسكندرية عام 1960 وعمل سكرتيرا لتحرير مجلة كتابي ثم مستشارا بالهيئة العامة للفنون والآداب وعضوا ببرنامج الكتاب الدوليين بجامعة ايوا الأمريكية وأستاذا زائرا بجامعتي ايوا وايوا الشمالية. وكان هذا الشاعر النبيل عضوا بنقابة الصحفيين واتحاد الكتاب واتحاد الصحفيين العرب وجمعية المؤلفين والملحنين وناشري الموسيقى بالقاهرة وباريس وله 15 مؤلفا ما بين ديوان شعر وقصة قصيرة وسيناريو.

ومن اشهر مؤلفاته ( ابن بطوطة) ( وردة من برلين ) و ( قطرات من نهر الحب) و ( العشاء الأخير ) و ( جارة القمر ) وقام بترجمة مسرحية العمياء للكاتب البلجيكي موريس فزلانك وحصل على الميدالية الذهبية لمهرجان الإسكندرية الأول للشعر عام 1981.

ومن كتابه ( جارة القمر ) الذي يقع في 258 صفحة من الحجم المتوسط والذي صمم غلافه ووضع له الرسوم الداخلية الفنان الشامل : ( رسام كاتب سيناريو مخرج سينمائي قاص صحفي ) الفنان يوسف فرنسيس ، من هذا الكتاب نقتطف الفقرة التالية :

(( والذي يستمع إلي فيروز وهي تؤدي منتورة في مسرحية : الليل والقنديل - يدرك تماما أن صوتا بشريا قادرا في لحظة أن يضع الإنسان بين الأرض والسماء )) .



الغناء من الحنجرة تتميز به الحمامه وتجيده فيروز

والغناء الشرقي عامة ( والكلام لـ  فؤاد بدوي ) : الفارسي والتركي والعربي يؤدي من الأنف ، والذي تتميز به فيروز هو أنها تعطي صوتها من الحنجرة ، ولكي يخرج الصوت من الحنجرة سليما قويا ، لابد وأن ينطلق أساسا من التجويف البطني .

ثم يستحضر مثالا علي ذلك بقوله : ( تشبه فيروز في طريقة الغناء من الحنجرة المطربة القديرة : وردة - التي تغني هي الأخرى من الحنجرة لأنها غنت كثيرا في باريس مصاحبة أوركسترا غربيا كاملا . )

والسؤال ما أهمية الأداء من الأنف أو من الحنجرة ؟ والجواب علي ذلك أن الأداء من الأنف يفرض نغمة الحزن حتى وإن كانت الكلمات تقول : الورد جميل جميل الورد ، إذ يتبين لنا بسهولة أن الشيخ زكريا أحمد كان في هذه الأغنية الشهيرة يتنهد ويلتاع.

والإنسان عندما يغني من حنجرته يستطيع أن يملك صوته كله وعلي هذا نري أن صوت فيروز حينما يغني  الورد يصبح هو فعلا وردا متفتحا ومعطرا .


 
 ملامح من حياتها الفنية

 القراءة التالية

(4)
تخاف من الابتعاد عن عشها


 

  


فهرس محتويات الكتاب
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
السيرة الفنية

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ديوان أشعار المجموعات الغنائية
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الأغاني المتميزة   20 أغنية
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
كشف بالمهرجانات والمسرحيات
وأفلامها السينمائية
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
صور من حافظتها الخاصة 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
فيروز - الصفحة الرئيسية للكتاب
 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

  



 

غلاف الكتاب



" أضغط علي الصورة لتكبيرها "

كتاب فيروز
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ملامح من سيرتها الفنية
وديوان نصوص أغانيها
ومختارات من شدوها المائي وصورها النادرة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
دراسة تسجيلية مصورة
بقلم وتحقيق : فتحي العريبي

فنان وكاتب تشكيلي ليبي
رئيس تحرير مجلة : كراسي
fabigraph@yahoo.com
www.kraassi.com

هاتف نقال : 925764526 - 00218 : Mobile
 هاتف أرضي :
00218.61.2230185 : Tell  
ص.ب. 486 P.O.Box 
بنغازي - ليبيا 
 


الكتاب
مجاز من قبل إدارة المطبوعات في بنغازي
بموجب الرسالة رقم م ط / 896 / 71 / 2003
المؤرخة في 16 / 1
/ 2003

ومسجل تحت رقم 5380/ 2003 بدار الكتب الوطنية - بنغازي
المركز البيليوغرافى الوطني
وحدة الإيداع القانوني

جميع الحقوق محفوظة ولا يسمح بنقل أي جزء من نصوص وصور هذه الصفحات إلا بإذن كتابي من المؤلف فيما عدا حالات الاقتباس القصيرة بغرض النقد أو التحليل وفقا للقواعد التي تفرضها الأصول العلمية  .
 


 

مواقع أخري جديرة بالتصفح
وللدخول إليها يشترط أن تكون متواصلا مع شبكة الإنترنت
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
صممت ونفذت بمرسم عش الحمامة
- بنغازي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ






^ ^ الانتقال إلي أعلي الصفحة ^ ^