تشكيلية - أدبية
تصدر أول كل شهر
 

العدد
84
01  نوفمبر 2012
السنة السابعة

رئيس التحرير : فتحي العريبي CV



االعرض المناسب
 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
   Screen resolution 1024 by768 pixels - Highest (32) bit
 ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
  نشط الصفحات والصور بين حين وآخر  بالضغط علي مفتاح F5

 

توحدت أشكال المقاعد

واختلفت وجهات النظر والمشاعر كما هي علي سابق نبضها
 


كراسي - أول مجلة إلكترونية لها سبق الريادة باللغة العربية وفي جميع لغات العالم
المتخصصة في أدبيات وفنون الكرسي والكراسي

أضعط علي هذا الكرسي للتعرف علي منهج هذه المجلة وشروط النشر علي صفحاتها

أضعط علي هذا الكرسي
للتعرف علي منهج هذه المجلة وشروط النشر علي صفحاتها


 



فهرس محتويات
ــــــــــــــــــ
العدد : 84
ــــــــــــــــــ
01 توفمبر 2012
السنة السابعة


 



(1)

ـــــــــــــــــــــ
يخطر

ـــــــــــــــــــــ

علي نفسي الأمارة بالفن


 

يخطرها عليها أن تستبدل وجه هذا الطفل بوجه : ( مُغَارِض) مسابق من أحد الذين يجلسون الآن علي كرسي دوار بمكتب مكيف وأمامه حرس شخصي مدجج بسلاح سريع الطلقات بإحدى المؤسسات العامة والحيوية والتي لها صلة بالصرف والمال

غير أني أحسست بهذا الطفل يصرخ ويحتج علي الشروع في هذا الفعل : الجرافيكي - الذي لا يتناسب برأيه مع مخلوق بريء مثله

والمُغَارِض أيتها السيدات ، أيها السادة . هو ( بضم الميم وفتح الغين وكسر الراء ) له أغراض شريرة غير معلنة وأجندة ذات تفاصيل حقيرة ومنذ أمد بعيد ، أجل هو كذلك وأكثر ، شخصية انتهازية ثعلبية الملامح والسلوك ، والذي عاد من أمريكا أو من بريطانيا بعد انهيار جماهيرية : القذافي بسرعة البرق - علي متن خطوط بأن أمريكا أو الخطوط الملكية البريطانية إلي روما ، ومنها علي طائرة خطوط أليتاليا إلي طرابلس ، وهو الآن لا يكف عن سرد أمجاده الواهية عبر القنوات الفضائية المشبوهة والمأجورة والتي تبث أكاذيبها من خارج الوطن


 


 



(2)

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
قرد فوق كرسي
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

علي رأسه طربوش

 

كان من المفترض المشوب بالحذر والريبة والخوف معا أن يكون عنوان هذا الموضوع : عندما تحكم القرود (*) . غير أن أم الغزال اعترضت بشدة علي هذه التسمية الفاقعة وقالت : أريد لأبني الغزال (**) أن يكون قردا فوق كرسي ، علي رأسه طربوش



(*)
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
منتصف سبعينات القرن الماضي انتشرت في ميادين وشوارع مدينة : بنغازي إعلانات ضخمة
عن مسرحية : عندما تحكم الجرذان تأليف : منصور بوشناف
والمزيد حول هذه المسرحية في الرابط التالي

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

http://www.maktoobblog.com/redirectLink.php?link=http%3A%2F%2Fi3.makcdn.com%2Fwp-content%2Fblogs.dir%2F%2F239721%2Ffiles%2F%2F2012%2F03%2Fd8b9d986d8afd985d8a7-d8aad8add983d985-d8a7d984d8acd8b1d8b0d8a7d986-d8b4d988d8a7d8b1d8b9-d8a8d986d8bad8a7d8b2d98a.jpg


 


 

(3)

ــــــــــــــــــــ
النسيان
ــــــــــــــــــــ

كفيل بالنسيان
 

لا تعودي
حبي ليس مقعدًا في حديقة
(*) مهجورة
تمضين عنه متى شئت
وترجعين إليه في أي وقت

فالعصافير
العصافير إن كنت لا تدرين
وأنا علي ثقة من أنك لا تدرين

العصافير
تعود إلي أعشاشها بشوق
ولا ترجع أبدا إلي الأقفاص
مهما كانت المغريات
وحالات الترغيب البراقة

لننسي
لننسي ما حدث
فالنسيان كفيل بذلك

ف.ع

(*)

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بتصرف
عن نص لـ : غادة السمان
بهذه الصيغة
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

لا تعد فحبي ليس مقعدً في حديقة عامة
تمضي عنه متى شئت
وترجع إليه في أي وقت
لا تعتذر


 


 

(4)

ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
ماذا تشعرون
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

في أثناء وبعد النوم علي الكراسي
 

أنا شخصيا لا أجد راحتي أبدا في النوم علي الكراسي مهما كانت واسعة ووثيرة ، وعندما أصحو من غفوة عابرة علي كرسي وثير أو متخشب أشعر كما لو أني قد تعرضت في أثناء ذلك لـ : ( طريحة (*) علقة ) ، أو أي مرادف عربي آخر شبيه ومواز في الألم والوهن لـلكلمتين المحصورتين أعلاه بين قوسين
-
فهل النوم أيتها الصديقات الكريمات ، أيها الأصدقاء الأعزاء ، علي الكرسي داخل البيت أو خارجه الذي نلجأ إليه مضطرين رغمًا عنا أو برغبة منا . هل هو : ( مزعج ) حقا ! أم أنه متعة لا تقدر بصحوة متثاقلة ومملة ؟

(*)
ـــــــــــــــــــــــــــــ
هوامش تفسيرية
ـــــــــــــــــــــــــــــ

طريحة بالليبي

هي الضرب المبرح شديد اللكمات والوطأة والنتائج الدموية وبخاصة في الوجه
كما كانت تحدث قديما مع : رباش القبور , الآن قبور الأولياء وغير الأولياء في ليبيا لا تربش
بل تزال من الوجود تماما وكأن شيئا لم يحدث



العلقة  بالمصري

كثيرة التكرار في روايات : نجيب محفوظ - عن طريق الفنوات ، وأيضا في أفلام التريسو أو ما كان يعرف أيام زمان
بـ : أفلام الشباك في السينما المصرية . كما في فيلم : رصيف نمرة خمسة ، وفيلم : صراع في الميناء
وكان محمود المليجي عليه رحمة الله أكثر عرضة لمثل هذه : العلقات من المرحوم فريد شوقي
وأحيانا يقوم المرحوم زكي رستم بذلك وإنما علي وجه وقفا فريد شوقي بحد ذاته
وأكثر العلقات شيوعا في مصر الآن : البطالة وما ينتج عنها من علقات فرعية
ومواويل حزينة شائعة علي ألسنة الفلاح هناك منذ حفر قناة السويس
ومن دون توقف ولن تتوقف أبدا


 


 

(5)

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
وللمجلة حضور متميز علي : فيس بوك
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



فوتوغرافيا بأحجام كبيرة وجودة عالية
وفي موضوعات استثنائية
يغلب عليها الطابع الأدبي والتشكيلي



الدخول من خلال نافذة البحث بصحفتك علي : فيس بوك
بالاسم  المشار إليه بهذا السهم


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
Fathi El-Areibi
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


وبعد ذلك إلي الصور وألبوماتها


 


 

(6)

العرض الأول بـ : متحف الصورة الليبية بنغازي

يتكون العرض الأول من ثلاثة محاور : ( الخيول الحمام النساء ) في كل محور خمس لوحات ملونة
الزيارات للمتحف
متاحة الآن للجميع وبالحجز المسبق من خلال الهواتف المحمولة التالية


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
هاتف نقال : 914674027 - 00218 : Mobile
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هاتف نقال : 925764526 - 00218 : Mobile
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ما بين الساعة الخامسة  والسادسة مساء
 يوميا ما عدا أيام الجمع والعطلات العامة



صور تنشر لأول مرة من داخل : متحف الصورة الليبية - بنغازي

أضغط علي هذه الصورة لتكبيرها والإطلاع علي بياناتها الفنية  أضغط علي هذه الصورة لتكبيرها والإطلاع علي بياناتها الفنية  أضغط علي هذه الصورة لتكبيرها والإطلاع علي بياناتها الفنية

أضغط علي الصورة التي تود تكبيرها ومعرفة بياناتها الفنية

رأيك بالخصوص في سجل ملاحظات وزوار المجلة .  مع وافر الشكر
رأيك بالخصوص : دونه مشكورا
في سجل زوار المجلة
 


 

(7)

خلاصة السيرة الذاتية
للفنان التشكيلي والكاتب الليبي : فتحي العريبي
بـموقع : ويكيبيديا - الموسوعة الحرة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أضغط علي هذه الصورة


 


 

(8)
ملاحق ثقافية
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الخريطة المصورة للمجلة

ملاحق ثقافية - الحريطة المصورة لموقع مجلة : كراسي ( أضغط علي الصورة من فضلك ) ملاحق ثقافية - الحريطة المصورة لموقع مجلة : كراسي ( أضغط علي الصورة من فضلك ) ملاحق ثقافية - الحريطة المصورة لموقع مجلة : كراسي ( أضغط علي الصورة من فضلك )
ملاحق ثقافية - الحريطة المصورة لموقع مجلة : كراسي ( أضغط علي الصورة من فضلك )
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
نقترح عليكم التفضل بزيارة هذه الملاحق المصورة
لما تحتويه من مواد حاشدة  وقيمة


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
هكذا تكلم الصادق النيهوم
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ذاكرة بنغازي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لقطة ورد غطاها
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المغامرة التونسية
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المغامرة السكندرية
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
نشرة سلالم
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
رواق المتفرج الوحيد
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مدرسة كراسي للفنون الرقمية
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
صوت الريح - شعر إلكتروني
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الأطفال وما يرسمون
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
صورة بالألوان الرقمية
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
قاعة كبار الضيوف
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

" التفاصيل "

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(9)
أرشيف المجلة

أرشيف المجلة : كافة الأعداد السابقة

الأعداد السابقة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(10)
التعريف بالمجلة

التعريف بالمجلة وشروط النشر علي صفحاتها


وشروط النشر علي صفحاتها
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(11)
عش الحمامة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تأسس في يناير 1999



أول موقع لفنان ليبي علي شبكة الإنترنت
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(12)
مختارات
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من
المواد المنشورة في مواقع أخري

مختارات من المواد المنشورة في مواقع أخري -  باسم الفنان : فتحي العريبي .. أو عنه

باسم الفنان : فتحي العريبي .. أو عنه

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(13)
المزيد من الكتب والتحقيقات في مجلة كراسي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
النص المصور الكامل لكتاب السيدة : فيروز

  ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
النص المصور الكامل لكتاب : دولة النساء
  ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تحقيق مصور حول كتاب : العين الثالثة
  ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



 



ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أن تضيء شمعة أفضل من أن تلعن الظلام : مجلة - كراسي http://www.kraassi.com/
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أن تضيء شمعة
أفضل من أن تلعن الظلام
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
غلاف العدد : 84
نوفمبر 2012
أضغط علي هذه اللوحة
لتكبيرها



ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



الهواتف الجوالة والأرضية
والبريد الإلكتروني
وصندوق البريد
تجدونها
في

هذه الصورة
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية  Home بمجلة : كراسي- حيث توجد كافة وسائل الإتصال بالمجلة   http:://www.kraassi.com/
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 الصفحة الرئيسية
Home


ومتواجدون كذلك
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 في : فيس بوك - مدونات جوجل - تويتر

 
ــــــــــــــــــــــــــ
 
   
 ــــــــــــــــــــــــــ


 ^ ^ الانتقال إلي أعلي الصفحة ^ ^